الثلاثاء، 21 يونيو، 2011

حزب الاخوان يحقق فشلا ذريعا فى الانتخابات التركية ولا يتمكن من دخول البرلمان !



ربما يبدو العنوان غريبا للبعض الذين ينخدعون بالأكذوبة الشهيرة أن حزب العدالة والتنمية يمثل الاخوان فى تركيا ! وهو أمرغير صحيح على الاطلاق ! ربما مرد هذا اللبس الى الجذور الاسلامية لزعيمه أردوغان وحليفه جول ، ولكن الحزب يمثل طيفا أوسع من ذلك بكثير تعبر عن شرائح واسعة من المجتمع التركى تمزج الهوية القومية بالتأكيد على الحرية الشخصية ومنها الحرية الدينية استنادا للعلمانية ، وكذلك البرجماتية السياسية والاقتصادية ، بينما الحزب المعبر عن الاخوان فى تركيا والذى كان أربكان زعيما له حتى وفاته هو حزب السعادة SAADET PARTISI) SP) ،


وهو الحزب الذى تمسك بأفكار حزب الفضيلة عند حله بينما انشقت مجموعة أردوغان وجول بسبب جمود المجموعة الأصلية ، لتعقد تحالفات واسعة وتتبنى خطابا مغايرا وتنشىء حزب العدالة والتنمية ! الأمر يبدو قريبا لمسألة حزب الحرية و العدالة  الرسمى وحزب النهضة وحزب التيار المصرى المنشقين عن الجماعة وان كان لم يبلوروا خطابهم بوضوح بعد ، وتبدو التجارب والساحة السياسية المصرية مختلفة أيضا !


المهم ، ماذا حقق حزب السعادة فى الانتخابات البرلمانية الأخيرة ؟!


لم يحقق سوى 1.2 % من اجمالى الأصوات 

ليفشل فشلا ذريعا فى دخول البرلمان للمرة الثالثة على التوالى ، مؤكدا على تعبيره عن شريحة ضئيلة ومحدودة داخل المجتمع التركى هى شريحة أنصاره المتشبعين بأفكار الاخوان وليس الذين كانوا يصوتون لهم فى السابق قبل توافر البديل - حزب العدالة - 



روابط متعلقة 

حزب السعادة من ويكبيديا الانجليزية

حزب السعادة من موسوعة المعرفة 


مرشد الاخوان مهدى عاكف يهنىء أربكان برئاسة حزب السعادة


موقع الاخوان يحتفى برفض حزب السعادة زيارة رئيس وزراء الكيان الصهيونى والذى استقبله أردوغان !


مقالات متعلقة 


فهمى هويدى : عبر تركية لمن يريد أن يعتبر 

عبد الحليم قنديل : أردوغان والاخوان 


هناك تعليق واحد:

Muhammad Yousef يقول...

إنهم شعب عرف معني كلمه (سياسه) فهاهو يصول و يجول .

ليس كشعبنا ، لازال أمامه الكثير