الثلاثاء، 16 أغسطس، 2011

ملخص أخبار المحاكمات العسكرية للنشطاء

هذا الأسبوع حافل بالمحاكمات العسكرية للنشطاء وهذا ملخص لما استطعت جمعه 


الجلسات القادمة 


الأربعاء 17 -8 :  النطق بالحكم فى قضية "حسن محمود وكريم سيد " المقبوض عليهما من التحرير يوم 2 أغسطس ، وأحمد سليمان  يوم " 6 أغسطس " ، والتهم : اهانة وسب الجيش واهانة موظفين عموميين أثناء تأدية عملهم -وهم أفراد القوات المسلحة - ، والمقصود " هتاف يسقط حكم العسكر ! " وهو موقف ورأى تم تحويله لجريمة ! 


" السبت 20 -8 " : نظر قضية  المقبوض عليهم فى فض افطار التحرير " الجمعه 5 أغسطس " : محمد عبد الغنى وعماد حسين سليمان ، ماجد محمد ، أنس ياسر ، عصام عبدالله ، محمد عادل ، وكان قد تأجلت من جلسة الاثنين 15 -8 ، ونفس التهمة السابقة ، بالاضافة لأن عملية القبض عشوائية كما حدث مع المواطن حسن بهجت وهو نقيب جيش متقاعد تم القبض عليه من التحرير يوم 6 أغسطس ووجهت له نفس التهمة ! " ملحوظة عمره 73 سنه ! " وتم الحكم عليه يوم الاثنين 15 -8  بستة أشهر مع ايقاف التنفيذ 


ملاحظة : محمد عبد الغنى مصاب بكسر فى فقرتين وانزلاق غضروفى ، وقد رفض القاضى الأمر بتوقيع الكشف الطبى عليه فى الجلسة الماضية ! وهو ما كان ليسمح بتحويله لمكان يتلقى فيه العلاج المناسب بدلا من عيادة السجن الحربى غير المجهزة ، أو ينال افراجا صحيا 


فحين ينشغل الرأى العام بمحاكمة مبارك ورجاله فى محكمة مدنية والتى هى من مكتسبات الاعتصام ، يتناسى الثوار المقبوض عليهم من تبعات فض الاعتصام والقابعين بالجسن الحربى فى ظروف سيئة من تأجيل لتأجيل فى محاكمة عسكرية !


" الثلاثاء 23 -8 " نظر  قضية لؤى وزملائه المقبوض عليهم من التحرير يوم 28 يونيو ، وقد تأجلت من جلسة اليوم الثلاثاء 16 -8 وذلك لفتح باب المرافعة واستدعاء الضباط محررى المحاضر ، والتهم تعطيل اثارة الشغب وتعطيل الشرطة عن ممارسة عملها !


ملاحظة : وصل المحتجزين الى درجة اللانهيار النفسى من كثرة التأجيلات وسوء الأوضاع داخل السجن الحربى !


وليست المحاكمات للنشطاء قاصرة على القاهرة فقط ، فالاسكندرية أيضا  يوم  " الاثنين 22 -8 " : نظر قضية 14 شاب تم القاء القبض عليهم فى مظاهرة سيدى جابر " الجمعة 22 يوليو " ، كان قد تم تأجيل قضيتهم للمرة الثالثة فى جلسة الاثنين 15-8


ملاحظة : فضلا عن سوء الأوضاع داخل سجن الحضرة وآثار التعذيب على أجسادهم ، فمن بين المحاكمين أحمد عبد المنجد من ذوى الاحتياجات الخاصة ومريض بتأخر ذهنى !


الاستدعاءات 


أسماء محفوظ : خرجت بكفالة 20 ألف جنيه أول أمس الأحد 14 أغسطس ، مع استمرار التحقيق فى القضية ! بتهمة التحريض والدعوة لتشكيل ميلشيات مسلحة لاغتيال أعضاء المجلس العسكرى !!!


المحامية مها أبو بكر : تم اخلاء سبيلها من النيابة العسكرية اليوم الثلاثاء 16 أغسطس : بعد أن تبين أنها ليست السيدة فى الفيديو المقدم به بلاغ نسب اليها فيه اهانة الشرطة العسكرية والقوات المسلحة فى موقعة العباسية !


الخميس 18 أغسطس : استدعاء النشطاء بالمعهد المصرى الديمقراطى : باسم سمير ـ أحمد غنيم ، حسام على ، من طرف النيابة العسكرية 


وهى آخر الخطوات - حتى الآن - فى مسلسل التصعيد المستمر فى المحاكمات العسكرية للنشطاء والتى انتقلت من اتهامات البلطجة واثارة الشغب فى اعتقالات فض الاعتصامات ، الى اتهامات الرأى فى تصعيد خطير وغريب !





ليست هناك تعليقات: