الأحد، 3 يوليو، 2011

ملابسات القبض على لؤى كما رواها لشقيقه طاهر

تجميع لتويتات طاهر نجاتى شقيق لؤى اللى حكى فيها اللى قالهوله لؤى النهارده فى


 الزيارة عن ملابسات القبض عليه 


لؤي كويس و الحمد لله


بما ان الجزيره هاتجيب الفيديو حوالي الساعه تمانيه و ربع يبقي نحكي الحكايه


لؤي اتقبض عليه الساعه سبعه الصبح في شارع جانبي من محمد محمود


قبض عليه اتنين عساكر امن مركزي كانوا جاين مضروبين من عند الوزاره فاتشطروا علي لؤى


بعدين خدوه علي الوزاره وهناك لقي ظابط ضخم بيسأله انت مين يا ابن التيت


أنا لؤي فسأله انت بتعمل ايه قاله انا بغطي الاحداث


ليه هو انت صحفي ؟ لؤي مرداش يقوله انه مدون عشان مش هايفهكها و قاله انا صحفي مستقل


مستقل مين يا ابن التيت وقام شده من التي شيرت و جره وراه جوه الداخليه


و هناك العساكر والظباط ضربوه و قلعوه التي شيرت وربطوا ايديه بالتي شيرت


و لؤي كان بيحاول يصد الضرب علي قد مايقدر و ماردش بالضرب




وهاتك بقي في موال ثوره مين يا £امك انت و هو احنا اسياد البلد وو الجيش معانا




ومن غباء الظابط لقي لؤي لابس حظاظه بيضه قالوا انت التراس يله يا ابن التيت ؟




لؤي قاله لا فالظابط قاله يبقي انت ماسوني و مفيش مانع من شويه ضرب مع شتايم 


لاحظواحاجه يا جماعه ان الممارسات الارهابيه دي جوه وزاره الداخليه عشان محدش يقولي اصل بعيده عن عين الوزير


وزير الداخليه اللي بيقول انه راضي عن ادائه و يستقيل ليه !!!


وبعد كده جه شويه ظباط صغيرين مع عساكر و هاتك يا ضرب فيهم و شتيمه واحفظوا التويته دي عشان هانحتجها قدام 



و قالولهوم هانوريكوا بالقانون العسكري اللي انتوا فرحانينلي بالجيش و هانوريكوا انه معانا 


و الناس اللي اتاخدت مع لؤي كانوا في عربيتين و طلعوا بيهم علي قسم عابدين و طبعا احتفلوا بيهم احلي احتفال 


نسيت اقولكم ان اول ظابط دخل لؤي الوزاره قاله بالنص احنا هانغتصبك و نصورك و التهديد ده برضه في قسم عابدين 


ليست هناك تعليقات: